التدبير المنزلي

فن التدبير المنزلي

فن التدبير المنزلي

إن فن التدبير المنزلي يحتاج العقل السليم والمدبر، وذلك وصولا إلى الذوق الرفيع. حيث أن المنزل في حاجة إلى الترتيب والتنظيم من حين لآخر، ولكن دون الحاجة إلى التبذير وصرف الكثير من الأموال، وهذه المهمة تكون مسؤولية النساء وربات المنازل أصحاب الذوق العالي،حيث أنهم يتمتعون بلمسة سحرية دقيقية لكل تفاصيل وأركان البيت. يتم نشرها في جميع أركان المكان داخل المنزل،لهذا نجد أن التدبير المنزلي يكون من مهام النساء أفضل منها للرجال.

فن التدبير المنزلي

إن التدبير المنزلي يحتاج إلى بعض الخطط الدقيقة. وذلك من أجل الوصول للمستوى المطلوب الذي يناسب المستوى المادي، ونجد أن فن التدبير المنزلي يمر بعدة مراحل من خلال وضع الخطة المناسبة له. ونذكر أن من هذه المراحل ما يلى: 

  •  التفاهم بين جميع أفراد الأسرة بشكل واضح.
  • التخطيط السليم للحفاظ على الميزانية وشراء المطلوب فقط وليس ما يزيد عن الحد.
  •  تحضير قائمة تضم كل المحتويات التي يحتاج إليها المنزل.
  • محاولة التوفير في مصروف المنزل وشراء الأساسيات التي يحتاج إليها فقط.
  • محاولة الحد من الاستلاف والبعد عن الديون قدر الإمكان.
  • التخطيط والتدبير في حالة وجود ديون.
  • عدم التوجه للبنوك من أجل الاقتراض.
  • استثمار الفائض من المصروف المنزلي في مشروع أو شراء ما هو مفيد للمنزل.
  • حسن استثمار المخلفات وبقايا الطعام وإعادة تدويرها للاستفادة منها في أشياء جديدة. 

ما هو التدبير المنزلي

إن فن التدبير المنزلي في حاجة إلى الاهتمام والتخطيط. وذلك لأن زيادة المصاريف نتيجة زيادة أعباء الحياة،تحتاج إلى حسن دراسة الأمور والمستجدات،لذلك فإن إجابة هذا السؤال ما هو فن التدبير المنزلي؟ تمكن في حسن التخطيط والتدبير الجيد والحسن للأمور، ويجب عدم التبذير وشراء الكماليات أو الفرعيات أو الرفاهيات. ولكن يكتفي فقط بشراء الأساسيات اللازمة والضرورية للحياة، وعند توافر الأموال الزائدة التي تفيض فوق الحاجة يمكن عندها التوجه لشراء الكماليات أو القيام بالنزهات والفسح وغير ذلك، حيث أن المثل الشهير لم يخيب ظن العاملين به وهو :

” اللي يحتاجه البيت يحرم على الجامع”،لهذا عند التفكير الجيد في هذا المثل تستطيع أن نقوم بالتدير المنزلي بشكل صحيح، ففي النهاية نجد أن الجميع يرغبون في الحصول على منزل متناسق وجميل. ولكن بأقل التكاليف على قدر الإمكان. وذلك هو الهدف من التدبير المنزلى، هو إمكانية التوفير في المال وتحقيق الذوق الراقي في حسن تدبير المنزل.

طرق التدبير المنزلي

نعرض من خلال هذه النقاط أهم طرق التدبير المنزلي، وذلك لكي تتمكن مديرة المنزل أو المسؤول عن الإدارة. من تحقيق أساسيات فن التدبير المنزلي الصحيحة والسليمة، ومن طرق التدبير نذكر أهمها:

  • شراء الطعام الذي يحتاج إليه المنزل فقط ليس بكثير عن الحد المطلوب ولا هو بقليل عن المطلوب.
  • تسجيل كل متطلبات المنزل من خضار ومستلزمات شخصية ومنزلية في قائمة.
  • يفضل الشراء من الأسواق الشعبية وليس المتاجر والمولات الكبيرة. وذلك لأن الأسعار في هذه الأسواق تكون قليلة مقارنة بالأماكن الكبري.
  • حساب مقدار اللحمة بشكل أسبوعي ثم شهري. وذلك للابتعاد عن الكميات الكبيرة التي قد تفيض وتترك إلى أن تفسد.
  • حفظ الطعام بشكل جيد وذلك للحفاظ عليه من التلف أو الفساد.
  • لا نقوم بالقاء بقايا الطعام الفائضة ولكن يمكن استخدامها في إعداد أطعمة أخرى.
  • تحضير المخللات بالمنزل وذلك للتوفير بدلا من شرائها بالخارج وصرف الكثير من الأموال.
  • عند الرغبة في الخروج للتسوق يجب تجهيز قائمة المشتريات.ويجب عدم التوجه إلى العروض والتخفيضات على السلع والخدمات، إذا كانت غير ضرورية ولا تحتاج إليها، بحيث أنها تهدف لجذب المستهلك. ولكن تكون فائضة عن حاجته الأساسية.
  • لا تستخدم البطاقة الائتمانية الخاصة بالعميل إلا في الحالات الضرورية فقط.

أفكار التدبير المنزلي

نقدم من خلال النقاط التالية أهم الأفكار الخاصة بالتدبير المنزلي. وذلك وصولا لفن التدبير المنزلى المبني على أساسيات وقواعد، نتمكن من خلالها أن نقوم بحسن إدارة المنزل. ونذكر من هذه الأفكار ما يلى:

  • التنظيف والترتيب بشكل يومي: والتي تشمل ترتيب وتنظيف غرف النوم والصالون وغرف استقبال الضيوف والزوار، عن طريق تنظيم مفارش السرير والمكتب وغسل أغطية الوسائد،والقيام بغسيل الملابس وكويها بالمكواة ووضعها في أماكنها داخل الدولاب،عدم ترك الألعاب في الطرقات والاهتمام بنظافة المطبخ. ووضع الأشياء الثمينة في الخزائن والأدراج وعدم تركها أمام الحاضرين الغرباء.
  • القيام بالصيانة الشهرية المنزلية: يجب على مالك المنزل والمقيمين بداخله القيام بأعمال الصيانة الشهرية للأثاث والأجهزة والإلكترونيات الموجودة بداخل المنزل. وفي حالة وجود أي أعطال يتم التوجه للصيانة أو التواصل معهم لإصلاحها وإعادتها كما كانت.
  • تنظيف وتنظيم الخزائن المخصصة للملابس:يجب القيام بتنظيف خزائن الملابس من الأتربة والمخلفات  التي تتراكم بداخلها من حين لآخر، وذلك عن طريق استخدام مستحضرات التنظيف والمياه والصابون، للقضاء على الميكروبات والبكتيريا، وبعد ذلك نبدأ في ترتيب الملابس ووضعها في أماكنها الصحيحة نظيفة ومرتبة.

نصائح في التدبير المنزلي

نستطيع أن نقدم من خلال هذه السطور أهم نصائح في التدبير المنزلي، وذلك من أجل الوصول إلى فن التدبير المنزلي المناسب، الذي يقوم بناء على مجموع من القواعد، ونسرد أهم هذه النصائح في: 

  • مراقبة الحيوانات الأليفة جيدا منها الكلاب والقطط نتيجة الوبر والمخلفات الناتجة عنها، والتنظيف المستمر خلفها أو وضعها خارج المنزل بالحديقة.
  • البدء في تنظيف الأدوار العليا في المنزل مرورا إلى الطوابق السفلية، وذلك حتي لا نقوم بترك أي قاذورات أو مخلفات عند الانتهاء من التنظيف بالأسفل وننتقل للأعلى.
  • طلاء جدران الحوائط من فترة لأخرى: وذلك للحفاظ على مظهر المنزل،وعند اتساخها يمكن أن نقوم بتنظيفها من خلال مجموعة متنوعة من الطرق والوسائل، ومنها معجون الأسنان لإزالة الأوساخ الصعبة مثل الألوان التي يحدثها الأطفال.

التدبير المنزلي في المطبخ

فن التدبير المنزلي في المطبخ يحتاج إلى التخطيط الجيد والسليم، وهذا وفق للأشياء المتوافرة وحسن إستخدامها، ويتم ذلك عن: 

  • طريق تنظيف الأطباق والأواني الخاصة بالطبخ من خلال استعمال الإسفنجة الرطبة وبعد الانتهاء يتم تجفيفها ووضعها في مكانها.
  • تنظيف المفروشات والسجاد من بقايا بقع الأطعمة من خلال استخدام منظف البقع وقطعة من القماش الخشنة التي تساعد في التخلص من هذه البقع، وبعد الانتهاء يتم وضع الأشياء في أماكنها.
  •  التخلص من الجراثيم والميكروبات التي قد تتراكم على أسطح الأدوات المستخدمة في الطبخ، لهذا بعد الانتهاء من الطبخ يتم تعقيمها وتنظيفها جيدا، ثم وضعها في أماكنها.
  • تنظيف البوتاجاز بعد الانتهاء من الطبخ: يجب أن يتم تنظيف البوتاجاز بعد الانتهاء من عملية الطبخ وذلك للتخلص من آثار وبقايا الطعام ، من خلال استخدام الماء والصابون والإسفنج،ويجب التنظيف باستمرار حتى لا تتراكم على الأسطح الخارجية ويصعب إزالتها فيما بعد.
  • تنظيف باقي الأجهزة الإلكترونية الموجودة بالمنزل من حيث الثلاجة والميكروويف، يجب الإطلاع عليها وعدم إهمالها.

في نهاية المقال نجد أن فن التدبير المنزلي ليس بالأمر السهل، بل يحتاج إلى التخطيط الجيد والسليم،وذلك لكي يتم استغلال الموارد المتوفرة في الأساسيات والبعد عن الترف، وفقا للمستوى المادي الذي يناسب مالك البيت.

السابق
سلطات صحية
التالي
أفضل مكمل غذائي فيتامينات و معادن

اترك تعليقاً