مهارات تطوير الذات

مهارات البحث عن وظيفة

مهارات البحث عن وظيفة

تبدأ رحلة البحث عن وظيفة مباشرة بعد التخرج من الجامعة, أو بعد الحصول على شهادة في اختصاص معين. و يكتشف الباحث عن عمل أن هناك مهارات عليه التحلي بها و تعلمها للفوز بوظيفة, و للحصول على لقاء عمل مع مسؤول التوظيف. أصبح موضوع مهارات البحث عن وظيفة مهم و ضروري اكتسابه لتحضير سيرة ذاتية تجذب شركات ومسؤولي التوظيف. و ايضا لكثرة الخريجين و طالبي العمل في مختلف المجالات. لكن ماهي مهارات البحث عن وظيفة؟ هذا ما سنتحدث عنه في هذا المقال.

مهارات البحث عن وظيفة

زيادة الحظوظ للحصول على عمل يتوقف على الدراية الموسعة بمهارات البحث عن وظيفة  و تطبيقها. تتلخص عموما هذه المهارات في ثلاث جوانب. الجانب الشخصي والنفسي, الجانب الإداري و الجانب التسويقي. 

 

الجانب الشخصي والنفسي هو مجموع الصفات الشخصية و القدرات البدنية الملائمة للوظيفة. كقوة الشخصية وقدرة التحمل و الصبر على ظروف العمل التي قد تكون غير مريحة في البداية من ناحية طول ساعات العمل و ضعف الراتب.الجانب الإداري هو تحضير سيرة ذاتية غنية بالمهارات, مميزة و جذابة لرؤساء التوظيف. فمن المعروف أن رؤساء العمل يستقبلون المئات من طلبات العمل بمجرد الإعلان عن احتياجهم لموظف جديد, ما يرغمهم على القراءة السريعة للسيرة الذاتية واختيار الأفضل منها و الأكثر تميزا. أما الجانب التسويقي فمفاده التسويق للذات و مهارات التواصل البصري و اللفظي أثناء المقابلة المباشرة مع رئيس التوظيف. إضافة إلى الثقة و الإيمان بالذات و بالاستحقاق للوظيفة.

إقرأ أيضا:الايجابية

كيف يمكن البحث عن وظيفه

يمكن البحث عن وظيفة بالتحدث في بادئ الأمر في الوسط العائلي و بين الأصدقاء عن الرغبة في إيجاد عمل.  فمن المحتمل لأحد من أفراد العائلة أو الأصدقاء معرفتهم بعلاقات تفتح الباب مباشرة إلى الوظيفة المرغوب بها. ثم الاتصال بمكاتب التوظيف و وضع سيرة ذاتية مزودة بالعنوان و رقم الهاتف لتسهيل الاتصال في حال وجود وظيفة شاغرة.

 

ويمكن أيضا البحث عن وظيفة بالانضمام إلى مجموعات و مواقع تحتوي على أجدد الإعلانات عن الباحثين عن موظفين على صفحات التواصل الاجتماعي. مع إعطاء الأهمية للجرائد و الإذاعة لما تبثه من جديد إعلانات التوظيف. و في خضم رحلة البحث عن وظيفة من الضروري تطوير مهارات البحث عن وظيفة و تحديث معلومات السيرة الذاتية من فترة إلى أخرى.

خطوات البحث عن وظيفة

تشمل خطوات البحث عن وظيفة على

 

  1. تحضير سيرة ذاتية متميزة و جذابة, بالعمل على تطوير مهارات البحث عن وظيفة و تحديث السيرة الذاتية من فترة إلى أخرى. خصوصا عند تعلم مهارة جديدة و التمكن منها. 
  2. وضع السيرة الذاتية في مكاتب التوظيف, والمشاركة في إعلانات التوظيف. 
  3. الانخراط في مواقع مختصة في البحث عن وظيفة و التي تعمل على إيجاد العمل المرغوب به و ربط الموظف مباشرة بالشركة الموظفة.
  4. التسويق للذات بالتحدث في الوسط العائلي و محيط الأصدقاء عن مهاراتك و قدراتك, إضافة إلى إقناع رؤساء التوظيف بإيمانك بنفسك و استحقاقك للوظيفة.
  5. المشاركة في الفعاليات والمنتديات لرؤساء و رواد الأعمال للتعريف بالذات و فتح باب الفرص.

كيفية البحث عن وظيفة

تبدأ رحلة البحث عن وظيفة بالاصطدام بواقع صعب و مليء بالمنافسة. كثرة طالبي العمل في الوظائف المعروفة تحتم على الكثير من الباحثين عن عمل السعي لتطوير مهارات البحث عن وظيفة. و هناك من يحاول إيجاد بعد أو منظور آخر للوظيفة من خلال تجربة الوظائف الجديدة و العمل الحر على الانترنت. 

إقرأ أيضا:اداب الزيارة

 

من بين هذه الوظائف نجد مدير صفحات اجتماعية, مدير متجر الكتروني و غيره من الوظائف الحرة. يتم التوظيف في هذه الحالة عن بعد و بشرط  توفر الانترنت في مكان العمل الذي يختاره الموظف بنفسه. و يتم البحث عن مثل هذه الوظائف عبر الإنترنت و عن طريق الانخراط في مواقع بيع الخدمات المصغرة.

بحث عن وظيفة شاغرة

البحث عن وظيفة شاغرة هو وظيفة بحد ذاتها. فهي تأخذ من الوقت والجهد الشيء الكثير, ما يتطلب التسلح بالصبر والإرادة للحصول على عمل و البدء في تجسيد مهنة تفتح آفاق واعدة للمستقبل. فمهارات البحث عن وظيفة تتجسد  أولا بمعرفة الذات, فيجب تحديد من أنا وماذا أريد و العمل المناسب الذي استطيع به العطاء بسلاسة دون الشعور بالملل. بعدها البحث عن الشغف, صحيح أن هذا لا يتأتى إلا مع مرور الوقت وتراكم الخبرات, لكن لا يمنع من إيجاد العمل المناسب. ومن تحديد الشغف يمكن تحديد مجال العمل أو مجال الذي ينحصر فيه البحث عن وظيفة شاغرة.

 

لا ضير بقبول وظيفة تحت مستوى التوقعات كبداية, من اجل التعلم و الحصول على خبرة و العمل على تنمية السيرة الذاتية.

طرق البحث عن وظيفة

هناك طرق عديدة للبحث عن وظيفة من بينها

إقرأ أيضا:الايجابية

 

  • كتابة سيرة ذاتية متميزة ثم الذهاب إلى الشركات المرغوب العمل فيها من أجل التسويق للذات.
  • الاعتماد على مكاتب التوظيف في البحث عن وظيفة و الاتصال عند توفرها.
  • المشاركة في معارض الشركات ورواد الأعمال, للتعرف على مديريه والتسويق للمهارات الشخصية.
  • طلب موعد مع مدير شركة ترغب العمل لديها  لتشرح له ما يحفزك للعمل معهم و ما يمكنك الإضافة لشركتهم.   
  •  يمكن الحصول على فكرة مبدعة في طريق تنمية مهارات البحث عن وظيفة تصلح كمشروع خاص يجب تجسيده على ارض الواقع. وبذلك تؤسس مسارا آخر في رحلة البحث عن وظيفة.  

كيف يمكن البحث عن وظيفة

يمكن البحث عن وظيفة بالسعي و العمل الجاد والإيمان بالذات. الإيمان بالقدرات و الكفاءة و بقابلية العثور على وظيفة, أمر مهم لفتح باب المستقبل على احتمالات واعدة, و إبقاء الذات في تحفيز دائم لتنمية مهارات البحث عن وظيفة.

 

إضافة إلى الطرق العملية التي ذكرناها في البحث عن وظيفة, يعتبر التحضير النفسي لكل المراحل و الطرق مهم ايضا. بدءا بالرغبة في العمل, إلى الإيمان بالاستحقاق, إلى التحضير النفسي لمقابلة عمل مع رئيس شركة ترغب العمل فيها. دون نسيان ذكر أهمية القوة العقلية والشخصية في تقبل الرفض و طول مدة البحث عن عمل دون جدوى. القوة هنا تكمن في الاستمرارية و القدرة على النهوض و البحث من جديد في كل مرة.

أساسيات البحث عن وظيفة

تتلخص أساسيات البحث عن وظيفة فيما يلي

  • الحصول على شهادة جامعية أو ما يوازيها.
  • وجود الرغبة والحافز للعمل. 
  • تحديد نطاق التخصص لتسهيل مجال البحث.
  • رسم خطة مستقبلية للعمل و تنمية مهارات البحث عن وظيفة. 
  • القبول بما يعادل العمل الذي تريده و العمل براتب زهيد كبداية.
  • القيام بخطوات عملية و التحلي بروح المبادرة.
  • تطوير مهارات الاتصال البصرية و اللغوية.
  • تكوين علاقات و التسويق للذات.
  • الاهتمام بالمظهر الخارجي والاعتناء بالهندام النظيف و المتناسق.


من مهارات البحث عن وظيفة  تجهيز سيرة ذاتية جذابة, تنمية القدرات و المهارات, التسويق للذات و طلب موعد مباشر مع مدير شركة ترغب العمل لديه. الانخراط في مواقع التوظيف على الانترنت و الانضمام إلى مجموعات البحث عن عمل في مواقع التواصل الاجتماعي.

السابق
النباتات المعمرة
التالي
اكلات سريعة

اترك تعليقاً